الأخبار

التحذير من تلاشي الجليد البحري الصيفي في القطب الشمالي
التحذير من تلاشي الجليد البحري الصيفي في القطب الشمالي

نيويورك في 8 نوفمبر /العُمانية/ حذر تقرير أممي من أن تغير المناخ يتسبب في سرعة ذوبان المناطق المتجمدة في العالم، مشددًا على أنه من المؤكد أن الجليد البحري في القطب الشمالي في الصيف سيختفي بحلول عام 2050.

ولفت التقرير الذي أعدته شبكة أبحاث المبادرة الدولية المعنية بمناخ الغلاف الجليدي، إلى أنه في هذا العام فقط، سقطت أمطار على شرق القارة القطبية الجنوبية في مارس الماضي حين بلغت درجات حرارة الهواء ارتفاعًا استثنائيًّا.

وأضاف التقرير أن جبال الألب فقدت، خلال فصل الصيف، 5 بالمائة من غطائها الجليدي، كما سجلت غرينلاند في سبتمبر الماضي رقمًا قياسيًّا جديدًا لذوبان الجليد في ذلك الوقت من العام.

وأوضح التقرير إلى أنه بعد ثماني سنوات من تسجيل درجات حرارة مرتفعة قياسية على كوكب الأرض، تتزايد الأدلة على أن المناطق الجليدية في العالم تذوب بمعدلات أكبر وأسرع بكثير مما توقعه العلماء.

جدير بالذكر أن اللجنة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ التابعة للأمم المتحدة، كانت قد قالت العام الماضي: إن الجليد البحري في الصيف سيتلاشى إذا بلغت ذروة ارتفاع حرارة الكوكب 6ر1 درجة فوق متوسط ما قبل عصر الصناعة، مؤكدة أن العالم يسير حاليًّا نحو ارتفاع حرارة الكوكب بمقدار 2.8 درجة بحلول عام 2100.

/العُمانية/

صالح