الأخبار

"اليونيسيف" تحذر من تعرض أكثر من 5ر1 مليون طفل نيجيرى للمخاطر بسبب الفيضانات

أبوجا في 23 أكتوبر /العُمانية/ حذّر صندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة /اليونيسيف/ من احتمال تعرض أكثر من 5ر1 مليون طفل نيجيرى لمخاطر الغرق والأمراض المنقولة مائيًّا وسوء التغذية، جراء الفيضانات التي اجتاحت بلادهم خلال الفترة الأخيرة.

وقال مُمثل صندوق اليونيسيف لدى نيجيريا "كريستيان ماندويت" - في معرض تصريحات صحفية نُشرت اليوم، إن وضع الأطفال في المناطق المنكوبة بالفيضانات في نيجيريا حرج، حيث إنهم معرضون لمخاطر الإصابة بالأمراض التي تنقلها المياه والأمراض النفسية ".

وأضاف "أن حالات الإصابة بالإسهال والأمراض المنقولة بالمياه والأمراض التنفسية والجلدية تتزايد بالفعل" ، مشيرًا إلى أنه تم تسجيل 7485 حالة إصابة بالكوليرا و319 حالة وفاة نتيجة الإصابة بهذه الأمراض منذ 12 أكتوبر .

وأكد مُمثل صندوق اليونيسيف على العمل بصورة وثيقة مع الحكومة النيجيرية وشركاء آخرين، لتقديم المساعدات اللازمة لإنقاذ أرواح الأطفال.

كما أشار إلى أن الأطفال يشكلون 60% من النيجيريين المحتاجين للمساعدة الإنسانية، والذين يزيد عددهم على 5ر2 مليون شخص، ويحتاجون للمساعدة للتعافي من الأضرار الجسيمة الناجمة عن الفيضانات التي ألحقت أضرارًا بـ 34 ولاية من الولايات النيجيرية البالغ عددها 36 ولاية، حيث تشرد 3ر1 مليون شخص، ولقي أكثر من 600 شخص حتفهم، بينما تعرض أكثر من مائتي ألف منزل لأضرار جزئية أو كلية.

من جانبهم، حذر خبراء الأرصاد الجوية في نيجيريا من احتمال استمرار هطول الأمطار بغزارة في الأسابيع القادمة.

/العُمانية/

عماد الحضري