الأخبار

ارتفاع حصيلة ضحايا الإعصار "نورو" في الفلبين إلى 8 أشخاص
ارتفاع حصيلة ضحايا الإعصار

مانيلا في 27 سبتمبر / العُمانية / ارتفعت حصيلة ضحايا الإعصار "نورو" في الفلبين إلى ثمانية أشخاص ونزوح أكثر من 50 ألف شخص بسبب الفيضانات والانهيارات الأرضية.

وقالت الوكالة الوطنية للكوارث في الفلبين اليوم: إن القتلى من مقاطعات بولاكان وزامباليس وباتان وكويزون، وهي المناطق الأكثر تضررا، كما تم تسجيل فقدان ثلاثة أشخاص في إقليم كامارينس نورتي شرق الفلبين.

وضرب نورو الفلبين يوم الأحد برياح قصوى مستمرة بلغت سرعتها 195 كيلومترا في الساعة وهبوب زوابع تصل سرعتها إلى 240 كيلومترا في الساعة، لكنه ضعف بعد وصوله إلى اليابسة.

وعلقت المكاتب الحكومية والفصول المدرسية أنشطتها، في حين تقطعت السبل بآلاف الأشخاص بعد إلغاء الرحلات الجوية ورحلات العبارات. وسقطت خطوط الكهرباء والاتصالات في المناطق المتضررة.

ولا تزال منطقة واسعة في شمال الفلبين غارقة في مياه الفيضانات، استنادا إلى صور من المسوحات الجوية.

ويتعرض الأرخبيل الفلبيني لما معدله 20 إعصارا مداريا كل عام. وكان أقوى إعصار يضرب الفلبين على الإطلاق هو إعصار هايان الكبير، الذي قتل 6300 شخص وشرد أكثر من 4 ملايين شخص في نوفمبر 2013.

/ العُمانية /

شيخة الفليتية