الأخبار

دراسة طبية: علاج السمنة بواسطة الجراحات تقلل مخاطر الإصابة بسرطان الدم بنسبة 40 بالمائة
دراسة طبية: علاج السمنة بواسطة الجراحات تقلل مخاطر الإصابة بسرطان الدم بنسبة 40 بالمائة

برن في 21 سبتمبر /العُمانية/ كشفت دراسة طبية سويسرية حديثة أنَّ جراحات علاج السمنة تعمل على تقليل مخاطر الإصابة بسرطان الدم بنسبة تصل إلى 40 بالمائة، حيث أظهرت دراسات عدة العلاقة الوثيقة بين الإصابة بالسمنة وأنواع مختلفة من السرطانات.

وذكرت الدراسة، التي نشرت اليوم في مجلة "لانسيت الطبية" نقلا عن أبحاث بجامعة جوتنبرج السويسرية، أنَّ السمنة تسبب مخاطر كبيرة للإصابة بالسرطان بين النساء أكثر من نظرائهن من الرجال المصابين بالسمنة.

وشملت الدراسة أكثر من 2000 شخص من الذين خضعوا لجراحات لعلاج السمنة بالمقارنة بغيرهم من البدناء الذين لم يجروا أي جراحات، بالإضافة إلى عناصر مقارنة أخرى مثل العمر والجنس والتركيب الجسماني فضلا عن المعاناة من أمراض الأوعية القلبية وغيرها.

وخلال فترة المتابعة للأشخاص، سجلت الأبحاث انخفاضا بنسبة 55 بالمائة في الإصابة بسرطان الليمفوما بين المجموعة التي خضعت لجراحات السمنة، حيث بلغت نسبة الانخفاض في الإصابة بسرطانات الدم عموما إلى 40 بالمائة.

/العُمانية/

خميس الصلتي

أخبار ذات صلة ..