الأخبار

الأمراض غير المعدية مسؤولة عن 74% من الوفيات في العالم
الأمراض غير المعدية مسؤولة عن 74% من الوفيات في العالم

جنيف في 21 سبتمبر /العُمانية / أفادت منظمة الصحة العالمية اليوم بأنّ الأمراض غير المعدية التي يمكن الوقاية منها في كثير من الحالات ويُصاب بها الأشخاص نتيجة اعتمادهم نمط حياة غير صحي أو لعيشهم في ظروف غير مناسبة، تتسبب في وفاة 41 مليون شخص سنويا بمن فيهم 17 مليونا دون سن السبعين.

وأكدت منظمة الصحة العالمية أنّ أمراض القلب والسرطان والسكري وأمراض الجهاز التنفسي تشكل حاليا الأسباب الرئيسة للوفيات في العالم وتتبعها الأمراض المعدية.

وقالت رئيسة القسم المعني بهذا الملف لدى منظمة الصحة العالمية بينتي ميكيلسن في تصريح للصحفيين في جنيف "يُسجَّل كل ثانيتين موت شخص دون السبعين نتيجة إصابته بمرض غير معدٍ".

وتُظهر مجموعة بيانات عن الأمراض غير المعدية نشرتها منظمة الصحة العالمية اليوم أنّ أعلى معدلات لانتشار حالات الوفيات الناجمة عن الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وهي السبب الرئيس للوفيات في العالم، تُسجَّل في بلدان كأفغانستان ومنغوليا.

ويتسبب التدخين وحده في وفاة أكثر من ثمانية ملايين شخص سنويا، وقال كبير مستشاري رئيس منظمة الصحة العالمية للأمراض غير المعدية دوغ بيتشر إنّ "أكثر من مليون شخص بين هذه الوفيات هم من غير المدخنين".

ويُعزى سبب وفاة ثمانية ملايين آخرين إلى النظم الغذائية غير الصحية التي اعتمدوها، فإما أنهم يأكلون كميات قليلة جدا من الأطعمة أو الكثير منها، أو يتناولون طعاما ذا جودة سيئة.

وتُعد الأمراض غير المعدية كتلك المرتبطة بالقلب والسرطان والسكري مسؤولة عن 74% من الوفيات في مختلف أنحاء العالم، في حين أنّ اتخاذ إجراءات حاسمة لمواجهة العوامل المعززة للإصابة بها قد ينقذ عشرات الملايين، على ما ذكرت منظمة الصحة العالمية.

/العُمانية/

هلال