الأخبار

جلالةُ السُّلطان يشمل برعايته السامية الكريمة حفل تخريج ضُبّاط أكاديمية ساندهيرست
جلالةُ السُّلطان يشمل برعايته السامية الكريمة حفل تخريج ضُبّاط أكاديمية ساندهيرست

لندن في 23 يوليو/العُمانية/ تفضّل حضرةُ صاحبِ الجلالةِ السُّلطان هيثم بن طارق المعظم /حفظه الله ورعاه/ فشمل برعايته السامية الكريمة اليوم حفل تخريج الدفعة الـ ٢٢٢ من ضُبّاط أكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية بالمملكة المتحدة، وكان من بين خرّيجيها صاحبُ السُّمو السّيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد.

ولدى وصول جلالةِ السُّلطان المعظم /أيّده الله/ إلى مقر الأكاديمية بلندن تشرّف باستقباله آمرُ الأكاديمية اللواء الركن دنكن كابس.

بعد ذلك اعتلى جلالتُه /أعزّه الله/ المقصورة يرافقه آمرُ الأكاديمية، وأدّى طابور الخريجين التحيّة العسكرية لجلالتِه، ثم استأذن قائد الطابور جلالته بتفتيش طابور الخريجين، وأثناء ذلك تفضّل جلالتُه /أبقاه الله/ بالحديث مع الخريجين...مشاركًا سعادتهم بانتهاء البرنامج التدريبي ومشيدًا بالمستوى الرفيع وبالمهارات التي اكتسبوها في فترة تدريبهم بالأكاديمية، داعيًا إيّاهم لتجديد العزم ومواصلة الجُهد لتحقيق مزيد من الإنجازات في مختلف المجالات بما يخدم رفعة أوطانهم.

ثم التقى جلالةُ السُّلطان المعظم /أعزه الله/ بالضُباط العُمانيين الدارسين في الأكاديمية، وهنّأهم بوصولهم إلى هذه المرحلة، مؤكدًا على أهمية مواصلة تطوير مهاراتهم العلمية والعسكرية، ومتمنيًا لهم التوفيق في مسيرتهم المستقبلية.

وبهذه المناسبة البهيجة تفضّل جلالتُه بتقديم هدية تذكارية إلى آمر أكاديمية ساندهيرست العسكرية، فيما تقبل جلالةُ السُّلطان المعظم هدية تذكارية قدّمها آمر الأكاديمية بمناسبة رعاية جلالتِه السامية حفل تخريج هذه الدورة.

حضر حفل التخريج السّيدة الجليلة حرمُ جلالةِ السُّلطان /حفظها الله ورعاها/ وصاحبُ السُّمو السّيد بلعرب بن هيثم آل سعيد وسفير سلطنة عُمان بالمملكة المتحدة.

وفي الختام تفضّل جلالةُ عاهل البلاد /أيّده الله/ بتدوين كلمة سامية في سجل الزوار بالأكاديمية.

/العُمانية /

سيف اليعربي