الأخبار

من عمّان إلى عُمان".. إصدارٌ شعري عربي في حب سلطنة عُمان
من عمّان إلى عُمان

مسقط في 13 أبريل /العُمانية/ صدر عن دار بيت الشعراء في الأردن ديوان شعري في حب سلطنة عُمان بعنوان /من عمّان إلى عُمان/، للشاعر الأردني سمير قديسات، الذي ضم بين دفتيه 47 قصيدة متعددة تتحدث عن ولايات ومناطق مختلفة في السلطنة، وأخرى تكشف عن المشاعر الصادقة التي يكنّها الشاعر لعُمان منذ أمد بعيد.

من بين تلك القصائد: حبيبتي عُمان، وسطع الضياء، ومسقط، وروي، ومطرح، وفلج دارس، وسمائل، ومنح، ومسفاة العبريين، وأحن إلى الجبل الأخضر، وليل العاشقين صحار، ومسافة شوق، وصدى الألحان، وتزهو بك الدنيا، والتعجب والسؤال، وغيرها من القصائد الوطنية المتفردة التي شكّلت تجربة الشاعر قديسات في حب سلطنة عُمان.يأتي هذا الديوان بعد الديوان الأول الذي حمل عنوان /أحب عُمان/ والصادر في عام ٢٠١٦م عن بيت الشعراء في الأردن أيضًا.تتلخص فكرة الديوان الشعري /من عمّان إلى عُمان/ في حب المكان العُماني، الذي يمثّل العلاقة بين الإنسان والمكان والتي تجذرت على مدى ١٣ عاماً قضاها الشاعر في السلطنة، حيث زار الشاعر العديد من المناطق، وبعضها عاش فيها وتواصل مع أهلها، ولا يزال يحمل لها في قلبه ذكريات طيبة.

إن كتابة الشاعر قديسات عن سلطنة عُمان يأتي متجذرًا؛ حيث التواصل الوثيق مع أصحابه في السلطنة، وزيارته بين الفينة والأخرى لها، كما له فيها معاهد وأندية ونُدماء، إلى جانب ذلك يستضيف في مناسبات عدّة - خصوصًا الأدبية- أصحابه من سلطنة عُمان في بلدته (إربد) بالمملكة الأردنية الهاشمية.

/العُمانية/

خميس الصلتي


select * from silent_mdaycount where (date='2023-09-23' and module='topics-showtopic' and catid='6' and id='416540')