الأخبار

وزارة الثقافة والرياضة والشباب تُعلن عن نتائج برنامج دعم المبادرات الشبابية لعام 2022م
وزارة الثقافة والرياضة والشباب تُعلن عن نتائج برنامج دعم المبادرات الشبابية لعام 2022م

مسقط في 26 سبتمبر /العُمانية/ أعلنت وزارة الثقافة والرياضة والشباب عن نتائج برنامج دعم المبادرات الشبابية لعام 2022م، حيث بلغ عدد المبادرات المتنافسة لهذا العام 58 مبادرة، وتم اختيار 39 منها، كما بلغ إجمالي عدد المستفيدين حوالي 10510 مستفيدين.

يهدف البرنامج لتنفيذ مشروعات نوعية بمختلف محافظات سلطنة عمان، ويشمل الدعم أحد الأوجه الثلاثة وهي الدعم المعرفي والدعم اللوجستي والدعم المالي.

ومن بين المبادرات المختارة مبادرة معرض أبحاث أكسبو عمان 2023، وكفاء، وعلى السطح، والجلسات الشهرية والاستثنائية، ومشروع لقمة، ومبادرات شبابية، ومبادرة تنمية المهارات الثقافية، ومارثون المخاطر، ومودة للحد من ظاهرة الطلاق، وبازار السويق، ويوم الشباب العماني، وكرنفال العادات العمانية، ومجلس رواق.

وقال هلال بن سيف السيابي مدير عام المديرية العامة للشباب بوزارة الثقافة والرياضة والشباب: يأتي دعم هذه المبادرات لتنفيذ برامجها على أرض الواقع، وإفساح المجال لتقديم حلول تنفيذية بأسلوب عصري ومبتكر وتمكين الشباب من تولي دور الريادة في خدمة المجتمع والشباب وإيجاد المنافسة المثمرة بين المبادرات الشبابية والإسهام في تأهيل الشباب لإدارة المبادرات بمستوى عال من الاحترافية.

وقد تم تقييم المبادرات المتقدمة لبرنامج الدعم وفق معايير التقييم المعتمدة منها وجود رؤية وأهداف واضحة تعكس اتجاهات المبادرة ، ووجود هيكل وتوصيف لأدوار فرق العمل بالمبادرة لتنفيذ الفكرة، و معرفة المبادرة بالجهات التمويلية- الداعمة، ومدى تواصل المبادرة مع المجتمع (الفئة المستهدفة)، وتعاون المبادرة مع الفرق والجهات التطوعية- المبادرات الشبابية الأخرى لتنفيذ الفكرة، ومدى قدرة المبادرة على التواصل والتعامل وبناء علاقة مع وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة، واستخدام المبادرة لتكنولوجيا المعلومات، وقدرتها على توثيق أنشطتها وعلى إنتاج قصص نجاح موثقة خاصة بمشروعات المبادرة، وفكرة مشروع المبادرة المقدم، والقيمة المضافة من فكرة المشروع المقدم، والكلفة المالية للمشروع المقترح من قبل المبادرة، وسهولة تنفيذ المشروع المقدم، والخطط التنفيذية للمشروع المقدم، وقدرة المبادرة على تنفيذ الأنشطة المقترحة واستقطاب المتطوعين، وتطابق فكرة المبادرة مع برامج ومشروعات المديرية العامة للشباب.

/العُمانية/

خميس الصلتي