الأخبار

الاحتفاء بيوم الشجرة في عددٍ من المحافظات
الاحتفاء بيوم الشجرة في عددٍ من المحافظات

ولايات في 31 أكتوبر /العُمانية/ احتفت سلطنة عُمان ممثلة بعدد من مؤسساتها البيئية والزراعية اليوم بيوم الشجرة الذي يصادف 31 أكتوبر من كل عام.

ففي محافظة الظاهرة ناقشت إدارة البيئة في حلقة العمل التي نظمتها اليوم بولاية ينقل بمناسبة يوم الشجرة تحت عنوان (لنجعلها خضراء) مبادرة "زراعة 10 ملايين شجرة" وأهم أهدافها والنتائج المرجوة منها.

وتناولت الحلقة التي رعاها سعادة الشيخ سيف بن عبد الله المعمري والي ينقل دور هيئة البيئة في المحافظة على البيئة وحماية مفرداتها الطبيعية وأهم القيم والمبادئ التي تنتهجها الهيئة من خلال إيجاد شراكة مجتمعية متكاملة لتحقيق الأهداف التي تسعى إليها.

كما اشتملت الحلقة على تقديم ورقة عمل بعنوان (مشكلة التسحيل وأثرها على التوازن البيئي) وورقة عمل حول تجربة شركة نجد الأهلية في زراعة الأشجار البرية العُمانية.

جدير بالذكر أن فكرة مبادرة "زراعة 10 ملايين شجرة" جاءت استكمالًا للجهود التي تبذلها هيئة البيئة لتوعية وتثقيف المجتمع للمحافظة على النباتات البرية ومكافحة التصحر والمشاركة في زيادة الرقعة الخضراء في سلطنة عُمان، وتم إطلاقها في 8 يناير 2020م بالتعاون مع شركة تنمية نفط عُمان وبالشراكة مع القطاعات المختلفة /الحكومية والخاصة والمجتمع المدني/.

كما نفذت إدارة البيئة بمحافظة الداخلية المرحلة الثالثة والأخيرة من مشروع حصر وتوثيق الأشجار البرية المعمرة بالمحافظة حيث تتضمن هذه المرحلة من المشروع تثبيت لوحات معدنية على بعض الأشجار البرية المعمرة في الولايات التي بدأ تنفيذ هذا المشروع فيها وهي نزوى والجبل الأخضر ومنح بمناسبة يوم الشجرة الذي يصادف 31 أكتوبر.

وقال عيسى بن عبد الله اليحمدي مدير إدارة البيئة بمحافظة الداخلية إن المشروع يهدف بشكل أساسي إلى توعية المجتمع وزوار سلطنة عُمان بما تشكّله هذه الأشجار من أهمية بيئية واقتصادية واجتماعية ونشر ثقافة استزراع الأشجار المحلية مع الحفاظ على ما هو موجود منها حاليًّا والتحذير من التعدي عليها.

وأضاف اليحمدي أن الأشجار البرية المعمرة تشكل مصدرًا مهمًّا للبذور لعدة أنواع محلية والتي تدخل ضمن المبادرة الوطنية لزراعة 10 ملايين شجرة، إضافة لفوائدها في تلطيف الجو وامتصاص ثاني أكسيد الكربون وحجز الغبار وتوفير الغذاء والمأوى للعديد من الكائنات وغيرها من الفوائد.

جدير بالذكر أن إدارة البيئة بمحافظة الداخلية بدأت تنفيذ هذا المشروع في أبريل 2022م.

من جانبها نظمت المديرية العامة للثروة الزراعية وموارد المياه بمحافظة الظاهرة اليوم احتفالًا بمناسبة يوم الشجرة تحت رعاية الشيخ سعود بن سالم المعمري، نائب والي عبري وذلك بمشتل البستان في بلدة هجيرمات.

وتضمن الاحتفال عددًا من الفعاليات التي تُجسد أهمية الشجرة في حياة المجتمع والفرد حيث تضمن الاحتفال فقرات طلابية تمثل عددًا من مدارس المحافظة عكست الأهمية الكبيرة للشجرة في البيئة المدرسية.

وتضمنت الفعالية معرضًا مصاحبًا يعرض المنتجات الزراعية والنشرات الإرشادية التي تخص المجالات الزراعية، إلى جانب مختلف أنواع البذور والتقنيات الحديثة المستخدمة في الري.

حضر الاحتفال مدير عام الثروة الزراعية وموارد المياه بمحافظة الظاهرة وعضو مجلس الشورى ممثل ولاية عبري وعددٌ من المسؤولين والمواطنين والمهتمين بالزراعة.

وفي محافظة شمال الباطنة احتفلت إدارة البيئة بيوم الشجرة من خلال غرس وتوزيع مئات الشتلات لأصناف متنوعة من الأشجار وذلك بالتعاون مع عددٍ من المؤسسات بولايات المحافظة.

وأكد نزار بن سالم آل فنه العريمي مدير إدارة البيئة بمحافظة شمال الباطنة أن الاحتفال بهذه المناسبة يهدف إلى رفع الوعي بأهمية زيادة المساحة الخضراء وفوائدها على البيئة والمجتمع.

/العُمانية/

أحمد/مراسلين