الأخبار

افتتاح فعاليات حلقة العمل لمشروع إعداد استراتيجية النقل منخفضة الكربون
افتتاح فعاليات حلقة العمل لمشروع إعداد استراتيجية النقل منخفضة الكربون

مسقط في 25 أكتوبر /العُمانية/ افتتحت اليوم فعاليات حلقة العمل حول إعداد استراتيجية النقل منخفضة الكربون والتي تنظمها هيئة البيئة بهدف استعراض تجارب الدول في تطوير استراتيجيات النقل منخفضة الكربون والوضع الحالي لسلطنة عُمان فيما يتعلق بانبعاثات غازات الاحتباس الحراري من قطاع النقل والخطط الحالية المرتبطة بالنقل منخفض الكربون.

وشارك في حلقة العمل التي أقيمت تحت رعاية سعادة المهندس خميس بن محمد الشماخي، وكيل وزارة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات عدد من الجهات الحكومية وشركات القطاع الخاص وخبراء من منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (UNIDO) وخبراء دوليون.

وقال سعادة المهندس وكيل وزارة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات: " تأتي حلقة العمل ضمن الجهود والحراك الحكومي بمساندة الجهات المعنية من المنظمات الدولية والجهات البحثية، وتركز هذه الجهود على العمل على خطة تنفيذية ووضع استراتيجية للوصول إلى الحياد الكربوني الصفري التي تم اعتماده مؤخرًا من قبل صاحب الجلالة السُّلطان المعظم_حفظه الله ورعاه_، وتم وضع مجموعة من المبادرات التنفيذية أثناء مختبر الكربون الصفري في الفترة الماضية حيث تم إقامة 18 مبادرة في قطاع النقل، وسنقر هدفًا سنويًّا للحياد الكربوني الصفري في هذا القطاع.

وأضاف سعادته: يمثل قطاع النقل جزءًا كبيرًا من الانبعاثات الحالية خصوصًا النقل البري، وبالتالي سيسهم بشكل كبير في عملية التوازن أو الحياد الصفري الكربوني بحلول العام 2050.

وأوضح خالد بن هلال التوبي خبير وطني لمشروع إعداد استراتيجية النقل منخفض الكربون أنه بحسب الدليل الإرشادي للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ والمعروفة اختصارًا ب( ipcc) فإن النقل يندرج تحت نطاق قطاع الطاقة، وحسب إحصائيات 2015، بلغ إجمالي انبعاثات قطاع النقل أكثر من 13 مليون طن مكافئ لثاني أكسيد الكربون وهو ما يشكل نسبة 22 بالمائة؜ من انبعاثات قطاع الطاقة، ونسبة 14 بالمائة؜ من الانبعاثات الكلية من مختلف القطاعات والتي تشمل الطاقة والصناعة والزراعة والنفايات، وبيّن أن قطاع النقل البري يشكل النسبة الأكبر من انبعاثات قطاع النقل حيث بلغت نسبة انبعاثاته 92 بالمائة؜ من انبعاثات النقل في عام 2015، وحسب البيانات المتوفرة يتضح استمرار النمو في انبعاثات غازات الاحتباس الحراري حيث بلغت نسبة النمو أكثر من 10 بالمائة؜ بين عامي 2000-2015، والذي بدوره يتطلب وجود خطة واضحة لخفض الانبعاثات من قطاع النقل خاصة مع إعلان الحياد الصفري مؤخرًا والذي يَعُد قطاع النقل أحد المرتكزات التي يعول عليها تحقيق الوصول إلى الحياد الصفري في عام 2050.

تضمنت حلقة العمل عرضًا مرئيًّا قدمته جامعة السُّلطان قابوس حول المشروع والأهداف والمخرجات المتوقعة والأنشطة والنتائج الرئيسة والجدول الزمني، كما قدمت منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (UNIDO) عرضًا مرئيًّا بعنوان: خبرة اليونيدو في مجال النقل منخفض الكربون وشراكتها مع سلطنة عُمان.

جدير بالذكر أن حلقة العمل تأتي بتنظيم من هيئة البيئة بالتعاون مع وزارة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات، وهيئة الطيران المدني، وجامعة السُّلطان قابوس، ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (UNIDO)، والصندوق الأخضر للمناخ (Green Climate Fund).

/العُمانية/

أصيلة الحوسنية