الأخبار

بناءً على الأوامر السامية مجلس الشورى يُنهي غدًا أعمال دور الانعقاد السنوي الثالث من الفترة التاسعة
بناءً على الأوامر السامية مجلس الشورى يُنهي غدًا أعمال دور الانعقاد السنوي الثالث من الفترة التاسعة

مسقط في 13 يوليو /العمانية/ بناءً على الأوامر السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم - حفظه الله ورعاه- يُنهي مجلس الشورى دور الانعقاد السنوي الثالث (2021-2022) من الفترة التاسعة (2019-2023) م للمجلس اعتبارًا من يوم غدٍ الخميس.

ويأتي ذلك عملًا بأحكام المادة (38) من قانون مجلس عمان (7/2021) والتي تنص على أنه “يكون لمجلس عُمان دور انعقاد عادي لا يقل عن ثمانية أشهر فـي السنة، يعقد بدعوة من السلطان خلال شهر نوفمبر من كل عام" ، والمادة (41) التي نصت على أن " تكون دعوة مجلس عُمان للانعقاد في أدواره العادية وغير العادية وفضها بأمر سلطاني".

وقال سعادة الشيخ أحمد بن محمد الندابي أمين عام مجلس الشورى: شهد دور الانعقاد السنوي الثالث من الفترة التاسعة ترجمة واضحة وتفعيلًا لأدوار المجلس وصلاحياته في التشريع والمتابعة وفقًا لما نص عليه النظام الأساسي للدولة (6/2021)، وقانون مجلس عُمان (7/ 2021) من خلال ما قدمه أصحاب السعادة أعضاء المجلس من أدوار ٍ جلية عبر جلسات المجلس، واللجان الدائمة، كما شهد الدور مزيدًا من التنسيق بين المجلس والحكومة عبر لقاءات واجتماعات مع اللجنة التنسيقية الوزارية، ومجلس الوزراء.

وأفاد سعادة الأمين العام للمجلس، بأن مجلس الشورى عكف خلال دور الانعقاد السنوي الثالث (2021-2022) من الفترة التاسعة (2019-2023) على إنجاز العديد من الموضوعات تضمنتها مشروعات القوانين والتقارير وأدوات المتابعة، حيث عقد (16) جلسة اعتيادية، ناقش فيها (5) بيانات وزارية، ، ووافقوا خلالها على (10) من مشروعات القوانين والاتفاقيات المحالة من الحكومة منها: مشروع الميزانية العامة للدولة للسنة المالية 2022م، ومشروع قانون الأوراق المالية، ومشروع تعديل بعض أحكام قانون الوثائق والمحفوظات الصادر بالمرسوم السلطاني رقم 60/2007 ،ومشروع تعديل بعض أحكام قانون الكُتاب بالعدل، وغيرها من المشروعات والمقترحات.

وأشار الندابي إلى أن أعضاء مجلس الشورى عملوا على تفعيل أدوات المتابعة بشكل واضح في المواضيع الاجتماعية والاقتصادية الراهنة والتي عكست التفاعل المباشر من قبلهم مع قضايا المواطن الآنية، و قضايا الرأي العام التي يتداولها المواطنون عبر منصات التواصل الاجتماعي، وتمس واقع حياتهم؛ منها (15) بيانًا عاجلًا حول عدة قضايا وموضوعات.

وأضاف أمين عام المجلس بأن المجلس تقدم بـ (13) طلب مناقشة تناولت عدة موضوعات، وشهد دور الانعقاد السنوي الثالث مناقشة (3) طلبات مناقشة تمثلت في: "المشاريع الاستراتيجية في مجال الطرق، و"مشاريع الطرق"، والمخرجات الأكاديمية التي لم يتم استيعابها في سوق العمل".

وفيما يتعلق بالبيانات الوزارية أوضح سعادته بأن المجلس ناقش خلال دور الانعقاد السنوي الثالث (5) بيانات وزارية تم خلالها تقديم الاستفسارات والملاحظات حول جهود الجهات الحكومية، وإيجاد الحلول المناسبة لكافة التحديات التي تواجه تنفيذ الخطط التنموية في مختلف القطاعات.

وأفاد سعادة أمين عام المجلس بأن مكتب المجلس يتولى جملة من الاختصاصات أبرزها وضع خطة لنشاط المجلس ومعاونة لجانه على وضع القواعد المنظمة لإدارة أعمالها والتنسيق بين أوجه نشاطها، مع إخطار المجلس بذلك، ومعاونة أعضاء المجلس في أداء مسؤولياتهم، ومتابعة أعمال لجان المجلس وتقاريرها، وفي هذا السياق، عقد مكتب المجلس (15) اجتماعا دوريا خلال دور الانعقاد السنوي الثالث من القترة التاسعة، كما استعرض المكتب (18) من رسائل ومقترحات الأعضاء والمواطنين والمؤسسات.

من جانب آخر شهدت اللجان الدائمة بالمجلس نشاطًا واضحًا في أداء مهامها وترجمة اختصاصاتها من خلال متابعة المستجدات في مختلف القطاعات كلا حسب اختصاصه؛ وذلك عبر (63) اجتماعًا دوريًا تضمنت استضافات المسؤولين لمناقشتهم حول الموضوعات المدروسة من قبلها بواقع (54) استضافة، و(6) زيارات ميدانية لعدد من المواقع والمؤسسات المرتبطة باختصاصاتها، تضمنت مناقشة وبحث الموضوعات المرتبطة بالجوانب التشريعية وأدوات المتابعة التي تعمل عليها، وبلغ إجمالي الأعمال المنجزة للجان (109) موضوعات.

وأكد سعادة الأمين العام بأن مكتب مجلس الشورى عقد خلال دور الانعقاد السنوي الثالث من الفترة التاسعة اجتماعين مع مجلس الوزراء، كما عقد اجتماعين مع اللجنة الوزارية التنسيقية، والتي ناقشت الكثير من الموضوعات تمثلت في أهمية تعزيز الشراكة بين مجلس الوزراء ومجلس الشورى، واستعراض خطـط الحكومـة لتنويع مصادر الدخل وزيادة الإنتاج دعمًا للاقتصاد الوطني، وأوضح الندابي بأن تلك اللقاءات أكدت على أهمية الدور الذي يضطلع به مجلس الشورى في أدائه لمسؤولياته تعزيزًا لمسيرة التنمية الشاملة، ودعم الحكومة لمرئيات ومقترحات مجلس الشورى الهادفة إلى تحقيق المزيد من التطوير في القطاعات والمرافق بما يراعي التوازن المطلوب وفق أولويات كل مرحلة.

كما أشار سعادة الأمين العام إلى أن مجلس الشورى حرص خلال دور الانعقاد السنوي الثالث على ترجمة أهدافه في تعزيز العلاقات الخارجية لسلطنة عُمان من خلال مشاركته الفاعلة في مختلف الأحداث التي عقدتها المنظمات والاتحادات البرلمانية والتي بلغت (12) مشاركة مسجلًا موقفه من مختلف القضايا التي يعايشها العالم بما يعكس موقف سلطنة عُمان ورؤيتها وسياستها الخارجية؛ وحضوره لمختلف الأحداث الإقليمية والدولية، وتبادل الزيارات الثنائية مع المجالس التشريعية.

/ العمانية /

هيثم الربيعي

أخبار ذات صلة ..