الأخبار

بدء أعمال المؤتمر العلمي لأكاديمية السلطان قابوس لعلوم الشرطة
بدء أعمال المؤتمر العلمي لأكاديمية السلطان قابوس لعلوم الشرطة

نزوى في 19 سبتمبر /العمانية/ افتُتح اليوم المؤتمر العلمي لأكاديمية السلطان قابوس لعلوم الشرطة "خمسون عامًا.. إنجازات وطموحات" بمقر الأكاديمية في ولاية نزوى تحت رعاية معالي الدكتورة رحمة بنت إبراهيم المحروقية وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار بحضور معالي الفريق حسن بن محسن الشريقي المفتش العام للشرطة والجمارك.

وألقى العقيد صالح بن سالم الخنجري مدير العلاقات والإعلام الأمني بشرطة عُمان السلطانية كلمة في بداية أعمال المؤتمر، أشار فيها إلى الدعم السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم القائد الأعلى - حفظه الله ورعاه - للنهوض بالتعليم والبحث العلمي والابتكار.

وأكد على الدور المهم الذي تقوم به أكاديمية السلطان قابوس لعلوم الشرطة في تأصيل ودعم البحث العلمي كمنهج أساسي في برامجها التدريبية والتأهيلية، إضافة إلى دراسة وتحليل الأبعاد الثقافية والاجتماعية والاقتصادية لمختلف القضايا الأمنية، مسلطًا الضوء على التأثيرات السلبية لوسائل التواصل الاجتماعي نظرًا لسهولة استخدامها وسرعة انتشارها.

وقدّم العميد سالم بن راشد العلوي قائد أكاديمية السلطان قابوس لعلوم الشرطة رئيس اللجنة الرئيسة للمؤتمر كلمة قال فيها: إن حصول أكاديمية السلطان قابوس لعلوم الشرطة - كجهة اعتبارية - وعدد من الباحثين بالأكاديمية على جوائز المراكز الأولى في عدد من المسابقات محليًّا، وخليجيًّا، وعربيًّا، يأتي نتيجة الاهتمام الكبير بالبحث العلمي تماشيًا مع رؤية عُمان 2040.

وألقى الدكتور جاسم محمد الشيخ جابر الملجاوي خبير ضمان الجودة والاعتماد الأكاديمي والقائم بأعمال عميد كلية الشرطة رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر كلمة اللجنة العلمية، أشار فيها إلى أن اللجنة استلمت (57) مشروعًا بحثيًّا اعتمد منها (14) بحثًا بعد المراجعة والتقييم.

وأضاف بأن جلسات المؤتمر وُزِّعت على (6) جلسات، جلستين لأوراق عمـل تشكيلات شرطة عُمان السلطانية، و4 جلسات للبحوث، كما قُدِّمت 8 بحوث بمشاركة باحثين من جامعة السلطان قابوس وجامعة التقنية والعلـوم التطبيقية وجامعة الشرقية والبحرية السلطانية العُمانية وكلية الزهراء.

واستعرض المؤتمر خلال يومه الأول 13 ورقة ناقشت موضوعات متنوعة، منها التعليم والتدريب في شرطة عُمان السلطانية، والتطورات في الأمن العام والجوانب التشريعية في شرطة عُمان السلطانية، إضافة إلى الأبعاد القانونية للجرائم الاقتصادية والمخاطر الأمنية والاجتماعية لشبكات التواصل الاجتماعي، ودور تقنية المعلومات والاتصالات في تطوير الخدمات التي تقدمها شرطة عُمان السلطانية.

ويهدف المؤتمر إلى استعراض مسيرة التقدم والتطور التي شهدتها شرطة عُمان السلطانية في مختلف المجالات وتسليط الضوء على أحدث التقنيات والأساليب العلمية والعملية والتدريبية المستخدمة في إعداد وتأهيل رجل الشرطة، إضافة إلى تقييم التحديات التي تواجه مسيرة الأمن والتنمية.

وقد وقعت شرطة عُمان السلطانية ممثلة في أكاديمية السلطان قابوس لعلوم الشرطة على هامش المؤتمر العلمي لأكاديمية السلطان قابوس لعلوم الشرطة مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار برنامج تعاون؛ بهدف تزويد المستودع البحثي العُماني "شعاع" بالدراسات العلمية المنشورة في مجلة الأمانة والكتب المتنوعة والتقارير والمواد السمعية والبصرية.

الجدير بالذكر أن المؤتمر يناقش على مدار يومين 19 ورقة عمل بمشاركة نخبة من الباحثين والأكاديميين في ثلاثة محاور أساسية؛ يتناول الأول مسيرة شرطة عُمان السلطانية خلال خمسين عامًا، في حين يتطرق الثاني إلى الأبعاد الأمنية والقانونية للمتغيرات التقنية والاقتصادية والاجتماعية، ويسلط المحور الثالث الضوء على الآفاق المستقبلية للتعليم والتدريب والتأهيل الشُرطي.

/ العمانية /

ناصر البادي